منتدى اسلامي خاص بمذهب اهل البيت عليهم السلام
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فرحة الزهراء عليها السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نغم المقاومة
مشرفة منتدى البيت والاسرة
avatar

عدد الرسائل : 524
العمر : 35
ألبلد : بلد اشرف الناس
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 26/08/2007

مُساهمةموضوع: فرحة الزهراء عليها السلام   الأحد مارس 16, 2008 8:30 am


يعد اليوم التاسع من ربيع الاول عند اهل بيت العصمة والطهارة (ع)ذو فضيلة كبيرة فهم يعتبرونه يوم عيد عظيم بل من افضل الاعياد المهمة فقد بلغ من اهمية هذا اليوم المبارك أن الائمة (ع)أنفسهم كانوا يقيمون الاحتفالات فيه،وليس ذلك فحسب وانما كانوا يأمرون شيعتهم ومواليهم بجعله عيداًيفرحون فيه ،بل بلغت عظمة هذا اليوم درجة من الاهمية بحيث انهم (ع) عبروا عنه ب(الغدير الثاني) هذا مع الالتفات الى ان الروايات تعرّف عيد الغدير بانه عيد الله الاكبر .
أما في فضيلة التاسع من ربيع الاول فهناك روايات منها ما نقله العلامة الكبير ملا محمد باقر المجلسي قدس سره :عن عن محمد بن العلاء الهمداني الواسطي ويحيى بن محمد بن جريح البغدادي قالا:تنازعنا في ابن الخطاب فأشتبه علينا أمره،فقصدنا جميعاً احمد بن اسحاق القمي صاحب أبا الحسن العسكري (ع)بمدينة قم وقرعنا عليه الباب فخرجت الينا صبيه عراقيه من داره فسألناها عنه فقالت هو مشغول بعيده فأنه يوم عيد.
فقلنا سبحان الله ان اعياد الشيعة اربعة الاضحى والفطر ويوم الغدير ويوم الجمعة،قالت فأن احمد بن اسحاق يروي عن سيده ابا الحسن علي بن محمد العسكري (ع)أن هذا اليوم هو يوم عيد وهو افضل الاعياد عند أهل البيت (ع)وعند مواليهم .
قلنا فأستأذني لنا بالدخول عليه،وعرفيه بمكاننا فدخلت عليه وأخبرته بمكاننا ،فخرج علينا وهو متّزر بمئزر له محتبي بكسائه يمسح وجهه ،فأنكرنا ذلك عليه،فقال :لا عليكما ،فأني كنت اغتسل للعيد .
قلنا أوهذا يوم عيد ؟ قال: نعم _وكان اليوم التاسع من شهر ربيع الاول_قال جميعا :فأدخلنا داره واجلسنا على سرير له.
وقال اني قصدت مولانا اباالحسن العسكري (ع) مع جماعه أخوتي كما قصدتماني ،بسرمن رأى فأستأذنا بالدخول عليه فأذن لنا ،فدخلنا عليه (ص)في مثل هذا اليوم وهو التاسع من شهرربيع الاول وسيدنا (ع)قد أوعز الى كل واحد من خدمه أن يلبس ما يمكنه من الثياب الجدد،وكان بين يديه مجمرة يحرق العود بنفسه ،
قلنا: بآبائنا أنت وأمهاتنا يابن رسول الله هل تجدد لأهل البيت في هذا اليوم فرح؟
فقال :وأي يوم أعظم حرمة عند أهل البيت من هذا اليوم ؟
ولقد حدثني ابي (ع) أن حذيفة بن اليمان دخل في مثل هذا اليوم – وهو التاسع من شهرربيع الاول- على جدي رسول الله(ص) قال حذيفة:رأيت سيدي امير المؤمنين مع ولديه الحسن والحسين (ع)يأكلون مع رسول الله (ص) وهو يبتسم في وجوههم (ع)ويقول لولديه الحسن والحسين (ع) كُلا هنيئاًلكما ببركة هذا اليوم فأنه اليوم الذي يهلك الله فيه عدوّه وعدوّ جدّكما ويستجيب فيه دعاء أمكما .
كُلا فأنه اليوم الذي يقبل الله فيه أعمال شيعتكما ومحبيكما .
كُلا فأنه اليوم الذي يصدق فيه قول الله(فَتِلْكَ بُيُوتُهُمْ خَاوِيَةً بِمَا ظَلَمُوا)
كُلا فأنه اليوم الذي يتكسر فيه شوكة مبغض جدّكما.
كُلا فأنه يوم يفقد فيه فرعون أهل بيتي وظالمهم وغاصب حقهم .
كُلا فأنه اليوم الذي يقدّم الله فيه الى ما عملوا من عمل فيجعله هباءً منثورا.
قال حذيفة:فقلت يارسول الله افي امتك واصحابك من ينتهك هذه الحرمة .فقال رسول الله (ص) :نعم يا حذيفة جبت من المنافقين يترأس عليهم ويستعمل في امتي الرياء ويدعوهم الى نفسه ويحمل على عاتكه درّة الخزي ويصد الناس عن سبيل الله ويحرف كتابه ويغير سنتي ويشتمل على ارث ولدي،ينصب نفسه علماً،ويتطاول على أمامه من بعدي ،ويستحل اموال الله من غير حلها.وينفقها من غير طاعته ،ويكذبني ويكذب أخي ووزيري،وينّحي ابنتي عن حقها وتدعو الله عليه ويستجيب الله دعاؤها في مثل هذا اليوم .
قال حذيفةقلتيارسول الله ألم تدعو ربك عليه ليهلكه في حياتك؟ قال: ياحذيفة لا احب ان اجترىء على قضاء الله لما قد سبق في علمه لكني سألت الله أن يجعل اليوم الذي يقبضه فيه فضيلة على سائر الايام ليكون ذلك سنة يستن بها أحبائي وشيعة أهل بيتي ومحبوهم فأوحى الىّ جل ذكره نفقال لي:
يا محمد كان في سابق علمي ان تمسك وأهل بيتك محن الدنيا وبلائها ،وظلم المنافقين والغاصبين من عبادي من نصحتهم خانوك ومحضتهم وغشوك ،وصافيتهم وكاشحوك،وأرضيتهم وكذبوك،وانتجيتهم وأسلموك،فأني بحولي وقوتي وسلطاني،لأفتحن على روح من يغتصب بعدك علياً حقه ألف باب من النيران من سالف الفيلوق ولأصلينه وأصحابه قعراًيشرف عليه ابليس فيلعنه ولاجعلن ذلك المنافق عبرةً في القيامة لفراعنة الانبياء وأعداء الدّين في المحشر ،ولأحشرنهم وأوليائهم وجميع الظلمة والمنافقين الى نار جهنم زرقاً كالحين أذلة خزايا نادمين،ولاخلدنهم فيها ابد الابدين ؛
يامحمد لن يوافقك وصيك في منزلتك الا بما يمسه من البلوى من فرعونه وغاصبه الذي يجتري علىّ ويبدل كلامي ،ويشرك بي ويصد الناس عن سبيلي ،وينصب من نفسه عجلاًلأمتك،ويكفر بي في عرشي ناني قد أمرت ملائكتي في سبع سماواتي لشيعتكم ومحبيكم أن يتعيدوا في هذا اليوم الذي أقبضه الىّوأمرتهم ان ينصبوا كرسي كرامتي حذاء البيت المعمور ويثنوا علىّ ويستغفرون لشيعتكم ومحبيكم من ولد آدم ،وأمرت الكرام الكاتبين أن يرفعوا القلم عن الخلق كلهم ثلاثة ايام من ذلك اليوم ولا أكتب عليهم شيئاً من خطاياهم كرامة لك ولوصيك؛
يامحمد أني قد جعلت ذلك اليوم عيداً لك ولأهل بيتك ولمن تبعهم من المؤمنين وشيعتهم ،وآليت على نفسي بعزتي وجلالي وعلوّي في مكاني لأحبون من تعيد في ذلك اليوم محتسباً ثواب الخافقين ولأشفعنه في اقربائه وذوي رحمه ولأزيدن في ماله أن وسع على نفسه وعياله فيه،ولأعتقن من النار في كل يوم حول في مثل ذلك اليوم ألفا من مولايكم وشيعتكم ،ولاجعلن سيعهم مشكوراً،وذنبهم مغفورا واعمالهم مقبولة.قال حذيفة:ثم قام رسول الله (ص)فدخل الى بيت أم سلمى ورجعت عنه وأنا غير شاك في أمر الشيخ حتى ترأس بعد وفاة النبي (ص)واتيح الشر وعاد الكفر ،وارتد عن الدين وتشمر للملك ،وحرف القرآن وأحرق بيت الوحي نوابدع السنن ،وغير الملة،وبدل السنة،ورد شهادة امير المؤمنين (ع)وكذب فاطمة بنت رسول الله (ص) وأغتصب فدكاً،وارضى المجوس واليهود والنصارى،وأسخن قرة عين المصطفى ولم يرضها ،وغير السنن كلها،ودبر على قتل امير المؤمنين(ع)،وأظهر الجور ،وحرم ما احل الله ،وأحل ما حرم الله ،والقى الى الناس أن يتخذوا من جلود الابل دنانير ،ولطم وجه الزكية،وصعد منبر رسول الله(ص) غصباًوظلماً ،وأفترى على أمير المؤمنين (ع) وعانده وسفه رأيه.
قالحذيفة: فأستجاب الله دعاء مولاتي (ع)على ذلك المنافق،وأجرى قتله على يد قاتله رحمة الله عليه فدخلت على أمير المؤمنين(ع)لأهنئه بقتل المنافق ورجوعه الى دار الانتقام.
قال أمير المؤمنين(ع):ياحذيفة اتذكر اليوم الذي دخلت فيه على سيدي رسول الله (ص) وأنا وسبطاه نأكل معه فدلك على فضل ذلك اليوم الذي دخلت عليه فيه؟
قلت:بلى ياأخا رسول الله (ص) .
قال هو والله هذا اليوم الذّي أقر الله به عين آل الرسول ،وأني لأعرف لهذا اليوم اثنين وسبعين أسماً:

قال حذيفة قلت:ياأمير المؤمنين احب ان تسمعني أسماء هذا اليوم ،وكان اليوم التاسع من شهر ربيع الاول.
فقال أمير المؤمنين(ع): هذا يوم الاستراحة ،ويوم تنفيس الكربة،ويوم الغدير الثاني ،ويوم تحطيط الاوزار،ويوم
الخيرة،ويوم رفع القلم،ويوم الهدو،ويوم العافية،ويوم البركة،ويوم الثارات،ويوم عيد الله الاكبر،ويوم يستجاب فيه الدعاء،ويوم الموقف الاعظم،ويوم التوافي، ويوم الشرط،ويوم نزع السواد،ويوم ندامة الظالم،ويوم انكسار الشوكة،ويوم نفي الهموم،ويوم القنوع،ويوم عرض القدرة،ويوم التصفّح،ويوم فرح الشيعة،ويوم التّوبة،ويوم الانابة،ويوم الزكاة العظمى،ويوم الفطر الثاني،ويوم سيل النغاب،ويوم تجرع الريق،ويوم الرضّا،ويوم عيدأهل البيت،ويوم ظفرت به بنوأسرائيل،ويوم يقبل الله أعمال الشيعة،ويوم تقديم الصدقة،ويوم الزيارة،ويوم قتل المنافق،ويوم الوقت المعلوم،ويوم سرور أهل البيت،ويوم الشاهد،ويوم المشهود،ويوم يعض الظالم على يديه ،ويوم القهر على العدو،ويوم هدم الضلالة،ويوم التنبيه،ويوم التصريد،ويوم الشهادة،ويوم التجاوز عن المؤمنين،ويوم الزهرة،ويوم العذوبة ،ويوم المستطاب،ويوم ذهاب سلطان المنافق،ويوم التسديد،ويوم يستريح فيه المؤمن ،ويوم المباهلة،ويوم المفاخرة،ويوم قبول الاعمال،ويوم اذاعة السر،ويوم نصر المظلوم،ويوم الزيارة،ويوم التودد،ويوم التجنب،ويوم الوصول ،ويوم التزكية،ويوم كشف البدع،ويوم الزهد في الكبائر،ويوم التزاور،ويوم الموعظة،ويم العبادة,ويوم .
قال حذيفة:فقمت من عنده – يعني أمير المؤمنين (ع)وقلت في نفسي :لولم ادرك من أفعال الخير وما ارجو به الثواب الا فضل هذا اليوم لكان مناي.




(منقول)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة البتول
عضو مجلس ادارة
avatar

عدد الرسائل : 1339
العمر : 28
ألبلد : لبنان
نقاط : 16
تاريخ التسجيل : 22/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: فرحة الزهراء عليها السلام   الإثنين مارس 17, 2008 1:22 pm


السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
اللهم صل على محمد و ال محمد

ماجورة اخيت يعطيك العافية

تحياتي البتولية

_________________
حديث قدسي:
" لو يعلم المدبرون عني كيف انتظاري لهم و رفقي بهم و شوقي الى ترك معاصيهم لماتوا شوقا اليّ و تقطعت اوصالهم في محبتي"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نغم المقاومة
مشرفة منتدى البيت والاسرة
avatar

عدد الرسائل : 524
العمر : 35
ألبلد : بلد اشرف الناس
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 26/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: فرحة الزهراء عليها السلام   الثلاثاء مارس 18, 2008 8:52 am

يسلمو
و
و
و
و
و
على مرورك

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فرحة الزهراء عليها السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اهل البيت(ع) :: :*¨`*: قسم ألتهنئة والمناسبات:*¨`*: :: ** منتدى ألتهنئة وألتبريكات **-
انتقل الى: